عبدالمنعم . استبعاد ملاحظ بمدرسة أم المؤمنين الثانوية بنات بشرق الفيوم بسبب استخدام الموبايل – جريدة مصر المنارة
ايجار
التعليم

عبدالمنعم . استبعاد ملاحظ بمدرسة أم المؤمنين الثانوية بنات بشرق الفيوم بسبب استخدام الموبايل

الفيوم.. إبراهيم حسين

تفقد، امس، الدكتور عادل عبد المنعم، وكيل وزارة التربية والتعليم بالفيوم عدداً من المدارس بمحافظة الفيوم لمتابعة سير امتحانات الفصل الدراسي الثاني للعام الدراسي 2017/2018م بالفيوم، وذلك للاطمئنان على سير الامتحان وانتظام العمل ومستوى الامتحان، حيث تفقد اليوم لجنة مدرسة أم المؤمنين الثانوية بنات بالفيوم وقرر استبعاد ملاحظ من اللجنة بالمدرسة وإحالته للتحقيق بسبب استخدام التليفون المحمول أثناء سير الامتحانات داخل اللجنة، والجلوس على المقعد بجوار الطالبات أثناء الامتحان.

ونبه مشدداً على رئيس اللجنة بعدم تكرار ذلك مرة أخرى وعدم استخدام التليفون المحمول داخل اللجان، وكذلك بضرورة انضباط اللجنة وإتباع التعليمات المنظمة لأعمال الامتحانات وتوفير الجو المناسب لأداء الامتحانات.

كما تفقد لجنة مدرسة بحر يوسف الابتدائية، وحث التلاميذ بضرورة التركيز أثناء الإجابة على أسئلة الامتحان من أجل النجاح والتفوق والحصول على أفضل الدرجات ، وأصدر وكيل الوزارة توجيهاته بتوفير سبل الراحة لأبنائه التلاميذ من التهوية والإضاءة، وأكد وكيل الوزارة ضرورة الالتزام بالقواعد والقرارات المنظمة لأعمال الامتحانات، وجودة طباعة الورقة الامتحانية وخلوها من الأخطاء اللغوية والإملائية ومستوى الامتحان، وكان مستوى الامتحان العام جيدًا وفى مستوى الطلاب ومن المنهج الدراسي والورقة الامتحانية خالية من الأخطاء والطباعة واضحة ، كما أكد وكيل الوزارة على ضرورة تنفيذ تعليمات الأمن وتواجد عنصر الأمن، والزائرة الصحية باللجان الامتحانية، وكذلك عدم اصطحاب التليفون المحمول ، ونبه وكيل الوزارة على رئيس اللجنة بضرورة نظافة المدرسة والحمامات.

كما نبه مشدداً بضرورة غلق باب المدرسة وعدم خروج أى عضو من أعضاء لجنة الامتحانات بالمدرسة ، كما أكد وكيل الوزارة أنه تم تشكيل غرفة عمليات بكل إدارة تعليمية وكذلك غرفة عمليات بالمديرية لمتابعة سير امتحانات الفصل الدراسي الثاني وتذليل أي مشكلة قد تعكر صفو الامتحانات وكذلك بحث أي شكوى من الامتحانات وحلها فوراً وحتى الان لم تصل أي شكوى من امتحانات اليوم إلى غرفة العمليات.

ايجار+

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق