تقرير مبدئي يكشف «مفاجأة» وراء حريق مصنع السكر بأسوان – جريدة مصر المنارة
ملابس أبو عمار
حوادث

تقرير مبدئي يكشف «مفاجأة» وراء حريق مصنع السكر بأسوان

كتبت : رهيام رجب

 

أرجع التقرير المبدئي لمعاينة الأدلة الجنائية بمديرية أمن أسوان حريق مصنع الخشب الحبيبي التابع لمصنع السكر بكوم أمبو أمس، إلى اشتعال النيران في مقلب قمامة بالقرب من مخزن مصنع الخشب الحبيبي وسرعة الرياح.

وكشفت تحقيقات النيابة ومعاينتها المبدئية للحريق أن النيران اشتعلت في مقلب للقمامة شرق المصنع بالقرب من ترعة (كاسر) وأنه نتيجة لسرعة حركة الرياح انتقلت النيران منه إلى المصنع وامتدت إلى محتويات المخزن الذي كان يحوي كميات هائلة من مصاصة القصب التي تستخدم في صناعة الخشب الحبيبي، وتعتبر مادة سريعة الاشتعال لاحتوائها على تركيزات عالية من المواد الكحولية.

كان فريق من النيابة العامة انتقل اليوم إلى موقع الحريق بعد انتهاء أعمال الإطفاء والتبريد، برئاسة إشراف المستشار خميس عيد المحامي العام لنيابات أسوان، لسؤال شهود العيان وإدارة المصنع حول تداعيات الحريق.

وأكد محافظ أسوان اللواء مجدي حجازي -في وقت سابق- أنه على اتصال مباشر ومتواصل مع المهندس شريف إسماعيل رئيس الوزراء لإطلاعه أولاً بأول منذ أمس وحتى اليوم على كافة التطورات الجارية لحادث احتواء حريق مخزن (مصاصة القصب) التابع لمصنع الخشب الحبيبى بكوم أمبو والذي يقع على مساحة 75 فدانا، وتجري أعمال تبريد موقع الحريق بمشاركة طائرات إطفاء تابعة للقوات المسلحة و16 سيارة إطفاء كبيرة بجانب 15 سيارة إسعاف، بالإضافة إلى عدد من اللوادر وعربات النقل المحملة بمواتير لنقل المياه من مختلف الجهات القريبة لموقع الحادث.

ونفى المحافظ تأثر معدلات التشغيل والإنتاج سواء في مصانع سكر كوم أمبو أو مصنع الخشب الحبيبي بالحريق نظرا لوقوع المخزن على بعد كيلومتر من المصنعين، وأوضح أن منظومة مواجهة الحريق الضخم التي حققت هدفها بالسيطرة على الحريق ومنع امتداده لمواقع أخرى على الرغم من حالة الطقس السئ أمس، وسرعة الرياح التي ساهمت في زيادة حدة اشتعال النيران، مشيراً إلى استمرار دور مركز القيادة الميدانى لموقع الحريق لحين الانتهاء بشكل كامل من أعمال التبريد.

الوسوم
ملابس أبو عمار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق